اخر الاخبارمعلومات عامة

ارتفاعه متران.. الجيش الإسرائيلي يعرض نفقاً أسفل مستشفى الشفاء

عرض الجيش الإسرائيلي، أمس، نفقاً محصَّناً بالقرب من مستشفى الشفاء في غزة، يضم دورة مياه ومطبخاً وقاعة اجتماعات مكيفة الهواء، قائلاً إنه كان مركز قيادة لمقاتلي «حماس».

ويمكن الوصول إلى مدخل النفق، الذي يبلغ ارتفاعه نحو مترين، من خلال فتحة خارجية في أرض مجمع المستشفى، الذي كان مكتظاً ذات يوم بعشرات الآلاف من المدنيين الفلسطينيين، الذين قال الجيش إنهم كانوا دروعاً بشرية في الحرب.

وقال الكولونيل إيلاد تسوري، وهو قائد فرقة مدرعات إسرائيلية اكتشفت النفق: «هذه هي الطريقة التي نجوا بها؛ لأنهم يستخدمون المستشفى درعاً بشرياً يحميهم، وهنا يمكنهم البقاء فترة طويلة. هناك غرفة مكيفة بالداخل».

وتتهم إسرائيل حماس منذ فترة طويلة باستخدام مجمع مستشفى الشفاء مركزاً للقيادة والسيطرة ضمن استراتيجية أوسع تسعى إلى إخفاء قواتها بين المدنيين.

ونفت حماس ومسؤولو المستشفى الاتهامات، وصار المستشفى محوراً لاتهامات بارتكاب جرائم حرب من الجانبين، إذ اتهم الفلسطينيون إسرائيل باستهداف المستشفيات، وقالت إسرائيل إن المواقع تستخدم لإيواء مقاتلين مسلحين.

ونُقل صحفيون بمركبات عسكرية إسرائيلية إلى مجمع المستشفى في شمال قطاع غزة مرورا بالمباني التي دمرت أو أخليت خلال الاجتياح الإسرائيلي المستمر منذ سبعة أسابيع تقريباً للقطاع الفلسطيني.

وواجهت إسرائيل انتقادات دولية بسبب حملتها في غزة، بما في ذلك هجماتها على الشفاء أكبر مستشفى في القطاع.

وتقول سلطات الصحة إن إسرائيل قتلت نحو 13 ألف شخص في غزة منذ هجوم حماس على إسرائيل في السابع من أكتوبر، الذي تقول إسرائيل إنه أدى إلى مقتل 1200 شخص واحتجاز 240 رهينة.

وفي الخارج عرض الجيش عشرات الأسلحة والقنابل اليدوية والمتفجرات الأخرى التي قال المتحدث باسمه الأميرال دانيال هاجاري إنها جُمعت في الأيام القليلة الماضية من داخل المستشفى ومن منزل متنقل وسيارات قريبة.

وأضاف أن الجيش انتشل جثة الرهينة نوعاه مارسيانو (19 عاماً) بالقرب من مستشفى الشفاء الأسبوع الماضي. وبثت حماس، في وقت سابق، مقطعاً مصوَّراً، قالت فيه إنها قُتلت في غارة جوية إسرائيلية.

وفي واشنطن، قال البيت الأبيض إن معلومات مخابرات مستقلة دعمت ما تقوله إسرائيل بشأن استغلال حماس مستشفيات غزة، بما في ذلك مستشفى الشفاء، في إخفاء مراكز قيادة.

وردَّت حماس، في ذلك الوقت، بأن «تبني البيت الأبيض ووزارة الدفاع الأمريكية (بنتاغون) للرواية (الإسرائيلية) الكاذبة التي تدعي أن المقاومة تستخدم مجمع الشفاء الطبي لأغراض عسكرية، هو ضوء أخضر تمنحه للاحتلال (إسرائيل) لارتكاب المزيد من المذابح بحق المدنيين».

ارتفاعه متران.. الجيش الإسرائيلي يعرض نفقاً أسفل مستشفى الشفاء

المصدر

عام 2016 شهد تقديم العديد من الأفلام الرائعة في عالم الأكشن، حيث قدم هذا العام مجموعة مذهلة من القصص والمشاهد المثيرة على الشاشة الكبيرة. تميزت أفلام هذا العام بتصويرها المبهر والأداء القوي، واستطاعت أن تلبي توقعات الجمهور المتعطش للإثارة والمغامرة. في هذا المقال، سنستعرض بعضًا من أفضل أفلام الأكشن لعام 2016. 1. Deadpool: Deadpool كانت مفاجأة سينمائية في عام 2016. يتبع الفيلم قصة وايد ويلسون (رايان رينولدز)، الذي يصبح بعد تجربة غير مشروعة بطلاً خارقًا يُعرف بـ ديدبول. يُظهر الفيلم نكهة فريدة من الفكاهة والعنف الكوميدي، وأصبح نجاحًا كبيرًا وسط عشاق الأكشن والكوميديا.

2. Captain America: Civil War: استمرارًا للسلسلة، جاء هذا الفيلم ليقدم معركة ضارية بين الأبطال الخارقين. يتناول الفيلم صراعًا بين كابتن أمريكا (كريس إيفانز) والرجل الحديدي (روبرت داوني جونيور) بسبب اختلافهما في رأيهما حول قوانين المنظمة. المعارك الرائعة والتوتر الدرامي جعلت هذا الفيلم واحدًا من أبرز أفلام مارفل لعام 2016. 3. Rogue One: A Star Wars Story: جاء هذا الفيلم ليقدم للمعجبين من جديد مغامرة في عالم حروب النجوم. يروي الفيلم قصة مجموعة من الأبطال الذين يتعاونون معًا لسرقة خطة نجم الموت. تميز الفيلم بمشاهده الفضائية الرائعة والأداء الممتاز. 4. Doctor Strange: استنادًا إلى شخصية الطبيب الغريبة في عالم مارفل، جاء هذا الفيلم ليقدم قصة دكتور ستيفن سترينج (بينيديكت كامبربتش)، الذي يكتسب قوى سحرية بعد حادث سيارة. الفيلم يقدم للجمهور عالمًا جديدًا من السحر والبعد الآخر.

5. Jason Bourne: عاد العميل جيسون بورن (مات ديمون) إلى الشاشة الكبيرة في هذا الجزء الجديد من سلسلة أفلام الجيمس بوند. تتبع القصة جيسون بورن ومحاولته لاستعادة ذاكرته ومواجهة منظمة سرية. تميز الفيلم بمشاهده العرضية والمطاردات الحماسية. هذه أمثلة قليلة فقط من أفضل أفلام الأكشن التي تم إصدارها في عام 2016. كان هذا العام مميزًا بتقديم أفلام رائعة تجمع بين الإثارة والمغامرة والتشويق، وساهم في تعزيز مكانة أفلام الأكشن في صناعة السينما. ستظل هذه الأفلام في ذاكرة عشاق الأكشن والترفيه السينمائي لسنوات قادمة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock