اخر الاخبارمعلومات عامة

تفاصيل غرق سفينة شحن طاقمها يضم مصريين وسوريين قبالة سواحل اليونان

أدى غرق سفينة شحن ترفع علم جزر القمر قبالة سواحل جزيرة ليسبوس اليونانية في بحر إيجه إلى مصرع شخص بينما تتواصل عملية إنقاذ واسعة النطاق الأحد بحثًا عن 12 آخرين فقدوا في خضم هبوب رياح قوية في المنطقة.

وقامت مروحية إنقاذ بطلعة أخيرة قرابة الساعة 19,00 بالتوقيت المحلي، فيما يتوقع أن تواصل سبعة قوارب تمشيط المنطقة التي غرقت فيها السفينة، بمساعدة سفينة تابعة لحرس الحدود وفرقاطة تابعة للبحرية، حسبما قال خفر السواحل لوكالة فرانس برس.

وفي وقت سابق، أعلن خفر السواحل اليونانيون في بيان العثور على جثة رجل ونقلها إلى ميناء ميتيليني في عاصمة جزيرة ليسبوس.

وأفادت السلطات اليونانية بأنه كان على متن سفينة الشحن “رابتور” 14 شخصاً هم أفراد طاقمها.

ونقلت وكالة الأنباء الحكومية في اليونان عن الشركة المشغلة للسفينة ومقرها في لبنان، إن الطاقم يضم 11 مصرياً وسوريين وهنديا واحدا.

وفي وقت سابق الأحد تمكنت مروحية تابعة للقوات البحرية اليونانية من إنقاذ أحدهم، وفقاً لخفر السواحل، ونُقل إلى مستشفى ليسبوس العام.

وأكد المتحدث باسم خفر السواحل نيكوس أليكسيو لوكالة فرانس برس أنّ هذا الشخص “في حالة صدمة”، بدون تقديم مزيد من التفاصيل.

وأفاد الموقع الإلكتروني لقناة “إي رت تي نيوز” العامة اليونانية، بأن الرجل مصري وعُثر عليه عائماً على برميل وهو بصحة جيدة، رغم تعرّضه لإصابة في الرأس.

وما زال مصير أفراد الطاقم الـ12 الآخرين مجهولاً، لكن الأمل بالعثور عليهم على قيد الحياة بدأ يتضاءل مع حلول المساء.

وتشارك في عملية الإنقاذ ثماني سفن، وثلاث سفن تابعة لخفر السواحل، ومروحيتان تابعتان للقوات الجوية والبحرية، وفرقاطة تابعة للبحرية.

وأوردت السلطات أنّ السفينة كانت محمّلة بشحنة من الملح، وغرقت فجر الأحد على بعد 4,5 أميال بحرية جنوب غرب ليسبوس بالقرب من السواحل التركية.

وكانت السفينة تبحر من الدخيلة في شمال مصر باتجاه اسطنبول. ويبلغ طولها 106 أمتار، وبنيت في العام 1984.

تفاصيل غرق سفينة شحن طاقمها يضم مصريين وسوريين قبالة سواحل اليونان

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock