اخر الاخبارالمال والاعمال

شركات الإنشاءات اليابانية تُفتش عن صفقات دمج واستحواذ في الولايات المُتحدة

ft

تتسابق ثلاث من أكبر شركات التطوير العقاري في اليابان «بشراسة» لشراء شركات بناء المنازل في الولايات المُتحدة الأمريكية في مسعى من جانبها للنمو خارج سوقِها المحلية المُتقلصة.

فوفقاً لأربعة من المصرفيين والمُحامين المُتخصصين في عمليات الدمج والاستحواذ المُطلعين على الأمر، تبحث شركات دايوا هاوس وسيكيسوي هاوس وسوميتومو فورستري بنشاط عن عمليات استحواذ في الولايات المُتحدة وقد اقتربت من عدة أهداف مُحتملة.

وتتراوح القيمة السوقية لهذه المجموعات اليابانية من 770 مليار ين إلى 2.7 تريليون ين، أو ما يُعادل 5.3 مليارات دولار إلى 20 مليار دولار، ما يجعل العديد من الشركات الأمريكية الكُبرى أهدافاً مُحتملة. ومع ذلك، قال اثنان من المصادر إن الشركات قد تختار في البداية الاستحواذ على شركات صغيرة.

وقال أحد المصرفيين المُطلعين: «نشهد بشكلٍ مُتزايد محاولات شرسة للمُشترين اليابانيين لاستمالة شركات بناء المنازل الأمريكية». وقال آخر إنهم يتوقعون إتمام صفقة واحدة على الأقل قبل نهاية السنة المالية اليابانية في مارس.

ووفقاً لمُحللين بشركة بي سي إيه فقد شهدت أسهم شركات بناء المنازل الأمريكية ارتفاعاً في الأسابيع الأخيرة، لتعوض بذلك مُعظم خسائرها في الأشهر الأربعة السابقة. ، وكانت أسعار المنازل في الولايات المُتحدة ارتفعت في شهر سبتمبر للشهر الثامن على التوالي، حيث استمر نقص مخزون الإسكان في تعزيز الطلب رغم ارتفاع أسعار الرهن العقاري.

وفي ملاحظة حديثة للعُملاء، قال مُحللو شركة بي سي إيه: «إن ارتفاع أسعار الرهن العقاري يؤثر على رغبة أصحاب المنازل الحاليين في البيع، مما يُقلِل من عرض المنازل المُتاحة للبيع في السوق. وفي الوقت نفسه، يتيح نقص المساكن الفرصة لدعم أنشطة البناء. وقد يقلل هذا الأمر من مُعاناة شركات بناء المنازل في حالة حدوث ركود في العام المُقبل».

وفي مواجهة انخفاض عدد السكان ووجود فائض في المساكن المُتاحة في أسواقها المحلية، ترغب الشركات اليابانية في التحرك النشط رغم حقيقة أن الين يقترب من أدنى مستوياته منذ عقود، وهو ما سيجعل الاستحواذات في الولايات المُتحدة مُكلفة نسبياً.

وخلال العام الماضي وُلِد أقل من 800.000 طفل في اليابان، وانخفض عدد السكان البالغ 125 مليون نسمة بأكثر من 500.000 نسمة. ووفقاً لتقديرات عام 2018، يوجد في اليابان حوالي 8.5 ملايين منزل فارغ، ومن المتوَقع أن يرتفع هذا العدد بقوة إلى 20 مليوناً خلال العقدين المُقبلين.

ولدى الشركات الثلاث بالفعل عمليات في الولايات المُتحدة. فقد دخلت دايوا هاوس السوق الأمريكي في عام 1976، وقامت ببناء 10.000 منزل قبل أن تنسحب بعد تسع سنوات. ثم عادت مرة أُخرى في عام 2011 وأسسَّت شركة فرعية في كاليفورنيا.

وأفادت شركة سيكيسوي أنها بنت 2.6 مليون منزل، لكن أقل من 40.000 منها كانت خارج اليابان. وتعمل الشركة في الصين وسنغافورة وأستراليا والمملكة المُتحدة، ودخلت السوق الأمريكي في عام 2017.

وخلال العشرين عاماً الماضية، نمت شركة سوميتومو فوريستري لتُصبح تاسع أكبر شركة لبناء المنازل في الولايات المُتحدة من حيث عدد المشروعات المُكتملة سنوياً، وذَكرت أنها قامت بتوسيع أعمالها من خلال الاستحواذ على حصص شركاء في الشركات المحلية وجعلها فروعاً تابعة لها.

وقالت الشركة: «نعتقد أن الطلب على الإسكان في الولايات المُتحدة سيظل قوياً، لذلك، بالإضافة إلى النمو العضوي للفروع الحالية التابعة لنا، سنُفكر في الاستحواذات المُستقبلية إذا وجدنا شريكاً يُقدم شروطاً جيدة ويُشاركنا فلسفتنا، مع مُراقبة اتجاهات السوق والتوقيت بعناية».

وقالت شركة دايوا هاوس: «سنواصل النظر في عمليات الدمج والاستحواذ في الولايات المُتحدة إذا سنحت الفرصة، ونحن ندرس بالفعل مشروعات مُتنوعة». كما أوضحت شركة سيكيسوي هاوس إنها تبحث عن استحواذات في الولايات المُتحدة لكنها ألفتت إلى أنه لا توجد صفقة في مرحلة مُتقدمة حتى الآن.

كلمات دالة:
  • FT

شركات الإنشاءات اليابانية تُفتش عن صفقات دمج واستحواذ في الولايات المُتحدة

المصدر

في عالم التلفزيون، كان عام 2014 عامًا مذهلاً مليئًا بالمسلسلات الرائعة والإنتاجات الفنية الاستثنائية. شهد هذا العام تطورات رائعة في صناعة التلفزيون، حيث تم تقديم مجموعة متنوعة من القصص والأفكار والشخصيات التي نالت إعجاب الجماهير والنقاد على حد سواء. في هذا المقال، سنستعرض بعضًا من أبرز المسلسلات التي عُرِضت وأثرت بشكل كبير في عام 2014. 1. **True Detective (المحقق الحقيقي):** لم يكن هناك أي شك في أن True Detective كان أحد أكبر الأحداث التلفزيونية في عام 2014. هذا المسلسل الجريمة الدرامي بدأ بموسم واحد مذهل وشهد أداءً رائعًا من ماثيو ماكونهي ووودي هارلسون. يروي المسلسل قصة محققين يتتبعون قضية جريمة قتل معقدة على مر عقود. تميز المسلسل بقصته المعقدة وتصويره الرائع.

2. **Game of Thrones (صراع العروش):** لم يكن هناك أي مسلسل آخر يستحق الإشارة في عام 2014 بجانب Game of Thrones. تابع هذا المسلسل الشهير بموسمه الرابع، والذي شهد العديد من الأحداث المذهلة والصراعات السياسية والمشاهد الملحمية. استمر المسلسل في جذب الجماهير بشكل كبير وأصبح ظاهرة ثقافية. 3. **Fargo (فارجو):** مستوحى من فيلم الكوميديا السوداء الشهير، قدم مسلسل Fargo قصصًا مختلفة في كل موسم من مواسمه. كان موسم 2014 استثنائيًا بأداء كبير من مارتن فريمان وبيلي بوب ثورنتون. المسلسل مزج بين الجريمة والدراما والكوميديا بطريقة ممتعة ومثيرة. 4. **The Leftovers (البقايا):** أحدث مسلسل The Leftovers ضجة في عام 2014 بقصته الغامضة والمعقدة. يروي المسلسل قصة العالم بعد اختفاء جزء من السكان بطريقة غامضة. استمر المسلسل في استكشاف التأثيرات النفسية والاجتماعية لهذا الاختفاء وحصل على إعجاب النقاد بتصويره المميز.

5. **Sherlock (شارلوك):** استمر مسلسل Sherlock في التألق في عام 2014 مع عرض موسمه الثالث. يستند المسلسل إلى قصص شارلوك هولمز ودراما معاصرة مثيرة. شهد هذا الموسم تطورًا كبيرًا في علاقة شارلوك وجون واطسون. 6. **The Affair (العلاقة):** كان مسلسل The Affair واحدًا من أبرز المسلسلات الدرامية الرومانسية في عام 2014. يتناول المسلسل قصة علاقة غرامية معقدة بين شخصيتين، ويروي القصة من منظور كل منهما بطريقة مبتكرة. حصل المسلسل على جوائز وإعجاب النقاد.

7. **Black Mirror (المرآة السوداء):** استمر مسلسل Black Mirror في تقديم قصص مظلمة وعلمية الخيال في عام 2014. تضمن الموسم الثاني من المسلسل حلقات مثيرة تستكشف تأثير التكنولوجيا على البشر والمجتمع. 8. **Penny Dreadful (بيني دريدفول):** كان مسلسل Penny Dreadful واحدًا من المسلسلات الرعب والفانتازيا البارزة في عام 2014. يجمع المسلسل بين شخصيات أسطورية مثل فان هيلسنج ودوراكولا في قصة مثيرة مليئة بالمخلوقات الخارقة. 9. **Silicon Valley (وادي السيليكون):** قدم مسلسل Silicon Valley نظرة ساخرة وكوميدية إلى عالم التكنولوجيا والشركات الناشئة في وادي السيليكون. تميز المسلسل بأداء ممتاز ونصوص ساخرة حول الابتكار والمنافسة في عالم الشركات التقنية.

10. **The Knick (المستشفى):** كان مسلسل The Knick مفاجأة مميزة في عام 2014. يعرض المسلسل قصة مستشفى في نيويورك في القرن العشرين المبكر، ويتناول قضايا طبية واجتماعية معقدة. أثر المسلسل بشكل كبير بفضل تصويره التاريخي الرائع وأداء الممثلين.

في استنتاجه، كان عام 2014 عامًا حافلاً بالإبداع والتنوع في عالم المسلسلات التلفزيونية. تألقت إنتاجات متنوعة من الدراما والجريمة والخيال العلمي والكوميديا والرعب، وأثرت بشكل كبير في ثقافة التلفزيون وتوجت بأداء مذهل من الممثلين وكتاب السيناريو. هذه المسلسلات لا تزال تحظى بشعبية كبيرة حتى اليوم وتعتبر إحدى أبرز الإنجازات في تاريخ التلفزيون.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock