اخر الاخبارمعلومات عامة

شركات الطيران بالمنطقة تحقق أقوى أداء للشحن الجوي في أكتوبر

حققت شركات الطيران في الشرق الأوسط أقوى أداء للشحن الجوي في أكتوبر 2023، مع زيادة بنسبة 10.9% على أساس سنوي في أحجام الشحن، بارتفاع كبير عن الأداء المسجل في الشهر السابق عند (+2.5%). واستفادت شركات النقل في المنطقة من النمو في أسواق الشرق الأوسط وآسيا (+10.3%) وأسواق الشرق الأوسط وأوروبا (+17.1%)، بينما ارتفعت السعة بنسبة 15% مقارنة بشهر أكتوبر 2022. 

وكشف الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) عن أحدث بيانات الشحن الجوي في الأسواق العالمية لشهر أكتوبر 2023، والتي تُظهر استمرار ارتفاع معدلات الطلب على الشحن الجوي على أساس سنوي للشهر الثالث على التوالي، حيث ارتفع الطلب العالمي، المقاس بطن الشحن لكل كيلومتر*، بواقع 3.8% بالمقارنة مع شهر أكتوبر 2022، بينما شهدت العمليات الدولية تراجعاً طفيفاً بنسبة 3.5%. 

وازدادت السعة، التي تُقاس بطن الشحن لكل كيلومتر، بواقع 13.1% مقارنة بشهر أكتوبر 2022 (+11.1% بالنسبة للعمليات الدولية). وترتبط هذه الزيادة إلى حد كبير بارتفاع سعة الحمولة في بدن الطائرات، فعلى سبيل المثال، شهدت سعة بدن الطائرات الدولية ارتفاعاً بنسبة 30.5% على أساس سنوي في أسواق المسافرين.

مؤشرات
• سجلت الأنشطة التجارية انخفاضاً في شهر أكتوبر، حيث حافظ مؤشر مديري المشتريات التصنيعي لطلبات الإنتاج والتصدير لدى الاقتصادات الكبرى (باستثناء الولايات المتحدة) على مستوياته دون عتبة الخمسين نقطة، مما يشير إلى التحديات الاقتصادية المقبلة.
• واصل التضخم في الاقتصادات الكبرى تراجعه عن ذروته ضمن مؤشر الأسعار الاستهلاكية، ليصل إلى 3% و4% في الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي على التوالي خلال أكتوبر. ومع ذلك، أظهر مؤشر الأسعار الاستهلاكية الصيني انكماشاً للمرة الثانية هذا العام، مما زاد من مخاوف حدوث تباطؤ اقتصادي.
• أوقفت التجارة العالمية مسارها المتراجع لتسجل استقراراً في سبتمبر، وعلى الرغم من أنها ما زالت أقل من ذروتها في عام 2022، تزيد نسبة النشاط الدولي للتجارة العالمية بنسبة 5% عن مستويات ما قبل أزمة كوفيد-19.
• واصلت عائدات الشحن في أكتوبر الارتفاع الذي بدأته في سبتمبر بعد انخفاض استمر 7 أشهر متتالية، مع مكاسب بنسبة 2.6% على أساس شهري، لتبقى أعلى بكثير من مستويات ما قبل أزمة كوفيد 19.

إدارة التحديات
وقال ويلي والش، المدير العام للاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا): “ارتفع الطلب على الشحن الجوي بواقع 3.8% في أكتوبر، مسجلاً نمواً على أساس سنوي للشهر الثالث على التوالي، مما يضع قطاع الشحن الجوي على المسار الصحيح حتى نهاية عام 2023، ويعزز موقعه مقارنة ببداية العام.

ويسعدنا ارتفاع مستويات الطلب والعوائد، إلى جانب الارتفاع الطفيف في حركة التجارة. وعلى الرغم من التفاؤل الحالي، يجب توخي الحذر لا سيما في ظل بقاء الطلب أقل بنسبة 2.4% من مستويات ما قبل أزمة كوفيد 19، إلى جانب عدم الوضوح في مسار الاقتصاد العالمي. ومع ذلك يساعد استمرار النمو القوي حتى نهاية العام القطاع على إدارة التحديات التي قد يواجهها الاقتصاد العالمي في عام 2024″.

الأداء الإقليمي
وسجلت شركات الطيران في منطقة آسيا والمحيط الهادئ تراجعاً في أحجام الشحن الجوي بنسبة 7.6% في أكتوبر 2023 مقارنة بالشهر نفسه من عام 2022، وهو ما يعادل تقريباً مستوى الأداء في الشهر السابق (+ 7.7%). واستفادت شركات الطيران في المنطقة من النمو المستمر في السعة الدولية في ثلاثة ممرات تجارية رئيسية: أفريقيا-آسيا (+16.7%، وهو أكبر نمو سنوي منذ شهر مايو)، والشرق الأوسط-آسيا (+10.3%) وأوروبا-آسيا (+8.5%). كما زادت سعة الشحن المتاحة لشركات الطيران في المنطقة بنسبة 30.0% مقارنة بشهر أكتوبر 2022، مع زيادة سعة البدن المخصصة للشحن الجوي في رحلات الركاب (كانت الأسواق الآسيوية الرئيسية في اليابان والصين قبل عام لا تزال خاضعة إلى قيود السفر الصارمة بسبب أزمة كوفيد-19). 

كما سجلت شركات الطيران في أمريكا الشمالية أضعف أداء في أكتوبر، مع تراجع بنسبة 1.8% في أحجام الشحن، والذي يمثل تراجعاً عن الأداء المُسجل في شهر سبتمبر (-2.2%). ولم تستفد شركات الطيران في المنطقة بشكل كبير من النمو في السعة الدولية في الممر التجاري بين أمريكا الشمالية وآسيا (من – 1.8% في سبتمبر إلى – 0.9% في أكتوبر)، والتحسن الطفيف في سوق أمريكا الشمالية وأوروبا (من – 2.7% في سبتمبر إلى – 2.1% في أكتوبر). وزادت السعة بنسبة 2.4% مقارنة بشهر أكتوبر 2022.

وحققت شركات الطيران الأوروبية ارتفاعاً في أحجام الشحن الجوي بنسبة 1.0% في أكتوبر 2023 مقارنة بالشهر نفسه من عام 2022، مسجلة أداءً أقوى من ذلك المسجل في شهر سبتمبر الماضي (-1.5%). واستفادت شركات الطيران في المنطقة من أول نمو في السعة الدولية في السوق الأوروبي منذ يناير 2022 (-4.2% في سبتمبر مقابل +3.4% في أكتوبر). كما استفادت الشركات من المكاسب التي تحققت نتيجة التوسع في الممر التجاري بين الشرق الأوسط وأوروبا (+17.1% في أكتوبر). وازدادت السعة بنسبة 7.0% في أكتوبر 2023 مقارنة بالعام الماضي.

وسجلت شركات الطيران في أمريكا اللاتينية زيادة بنسبة 4% في أحجام الشحن مقارنة بشهر أكتوبر 2022، مما يمثل زيادة ملحوظة مقارنة بالشهر السابق (+2.3%). وارتفعت السعة في أكتوبر بنسبة 8.3% بالمقارنة مع الفترة ذاتها من عام 2022. 

وحققت شركات الطيران الأفريقية ارتفاعاً بنسبة 2.9% في أحجام الشحن الجوي خلال أكتوبر 2023، لتسجل تحسناً كبيراً في الأداء مقارنة بشهر سبتمبر (0.1%-). واستفادت شركات الطيران من أقوى نمو سنوي منذ شهر مايو والذي بلغ +16.7%. وارتفعت السعة عن المستويات المسجلة في أكتوبر 2022 بنسبة 9.8%.

شركات الطيران بالمنطقة تحقق أقوى أداء للشحن الجوي في أكتوبر

المصدر

عام 2012 شهد تطورات تقنية هامة في مجموعة متنوعة من المجالات، من التكنولوجيا النقالة إلى الحوسبة والذكاء الاصطناعي. في هذا المقال، سنلقي نظرة على أحدث التقنيات التي ظهرت في هذا العام وأثرت بشكل كبير في حياتنا وفي التطور التقني على مر السنوات. ### 1. الهواتف الذكية ونظام التشغيل Android 4.1 Jelly Bean: عام 2012 شهد تطويرًا مهمًا في صناعة الهواتف الذكية، حيث تم إطلاق العديد من الهواتف الرائدة والأنظمة الجديدة. تم إصدار نظام التشغيل Android 4.1 Jelly Bean، والذي قدم تحسينات كبيرة في الأداء وسلاسة التجربة. هذا النظام أيضًا جلب مفهوم Google Now، والذي قدم معلومات مفيدة بناءً على مكان المستخدم واهتماماته. بالإضافة إلى ذلك، تم إطلاق هواتف ذكية رائدة مثل Samsung Galaxy S3 وiPhone 5، والتي جلبت تحسينات في الأداء والكاميرا والتصميم. ### 2. الحوسبة السحابية وخدمات التخزين عبر الإنترنت: شهد عام 2012 استمرار انتشار خدمات الحوسبة السحابية وخدمات التخزين عبر الإنترنت. أصبح من الممكن الوصول إلى الملفات والبيانات من أي مكان وعلى أي جهاز متصل بالإنترنت. شهدنا تطويرًا في خدمات مثل Dropbox وGoogle Drive وMicrosoft OneDrive، والتي أصبحت تقديم مساحات تخزين أكبر وتكاملًا أفضل مع التطبيقات والأنظمة.

### 3. انتشار تكنولوجيا الهواتف الذكية 4G LTE: تم توسيع تكنولوجيا الجيل الرابع (4G LTE) للهواتف الذكية بشكل أوسع في عام 2012. هذه التكنولوجيا قدمت سرعات إنترنت فائقة السرعة، مما أتاح تجربة تصفح الويب ومشاهدة الفيديو بدقة عالية دون تأخير. كان لهذه التكنولوجيا تأثير كبير على كيفية استخدام الأفراد للهواتف الذكية والتفاعل مع الإنترنت. ### 4. تقنية Retina Display من Apple: في عام 2012، قدمت Apple تقنية Retina Display على iPad وMacBook Pro. هذه التقنية جلبت كثافة بكسل أعلى ودقة أفضل في الشاشات، مما جعل النصوص والصور تظهر بوضوح أكبر. كان هذا التطور مهمًا لتجربة مشاهدة أفضل على الأجهزة الذكية وأجهزة الكمبيوتر المحمولة.

### 5. تقنية NFC (Near Field Communication): تواصلت تقنية الاتصال قريب المدى (NFC) في النمو والتطور في عام 2012. أصبحت هذه التقنية أكثر انتشارًا واستخدامًا في الهواتف الذكية والأجهزة الإلكترونية الأخرى. تمكنت التقنية من تسهيل الدفع الإلكتروني ومشاركة الملفات والصور بسرعة عبر الأجهزة المتوافقة. ### 6. الواقع المعزز (AR) والواقع الافتراضي (VR): في عام 2012، استمرت التقنيات المرتبطة بالواقع المعزز (AR) والواقع الافتراضي (VR) في التطور. أصبح من الممكن استخدام التطبيقات والأجهزة لخلق تجارب واقع افتراضي أكثر واقعية. هذا المجال بدأ يلفت الاهتمام بشكل كبير في مجموعة متنوعة من الصناعات، بما في ذلك ألعاب الفيديو والتعليم والتصميم.

### 7. التطبيقات الذكية والتحسينات في متاجر التطبيقات: شهد عام 2012 استمرار نمو التطبيقات ال ذكية والتحسينات في متاجر التطبيقات مثل Google Play وApple App Store. أصبح من الممكن تنزيل وتثبيت التطبيقات بسهولة والوصول إلى مجموعة كبيرة من التطبيقات المتنوعة التي تلبي احتياجات متنوعة. ### 8. الطباعة ثلاثية الأبعاد (3D Printing): في عام 2012، شهدنا تطورًا في تقنية الطباعة ثلاثية الأبعاد (3D printing). أصبح بإمكان الأفراد والشركات إنتاج أشياء مادية باستخدام طابعات ثلاثية الأبعاد، مما فتح الأبواب لإمكانيات جديدة في مجموعة متنوعة من الصناعات بما في ذلك التصميم والصناعة والطب.

### 9. الذكاء الاصطناعي (AI) والتعلم الآلي: في عام 2012، بدأ الذكاء الاصطناعي والتعلم الآلي في التقدم بخطى سريعة. تم تطوير تطبيقات وأنظمة قائمة على الذكاء الاصطناعي لمجموعة متنوعة من الأغراض، بما في ذلك ترجمة اللغات وتحليل البيانات وتقديم النصائح. ### 10. الشبكات الاجتماعية والتواصل الاجتماعي: شهد عام 2012 استمرار انتشار واستخدام وسائل التواصل الاجتماعي بشكل واسع. زادت شبكات مثل Facebook وTwitter وLinkedIn في عدد مستخدميها وأصبحت أدوات رئيسية للتواصل ومشاركة المحتوى على الإنترنت. ### اختتام: عام 2012 كان عامًا حيويًا في عالم التكنولوجيا والابتكار. شهدنا تطورات مذهلة في مجموعة متنوعة من المجالات التقنية التي أثرت على حياتنا وتفاعلنا مع التكنولوجيا بشكل عام. كان هذا العام هامًا في تاريخ التقنية وقد أسهم في تشكيل مستقبل الابتكار والتقنية في السنوات اللاحقة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock