اخر الاخبارمعلومات عامة

كوزمين: موعد مباراة البطائح أثر سلباً على فرص الشارقة «آسيوياً»

أبدى الروماني أولاريو كوزمين مدرب فريق الكرة بنادي الشارقة استياءه من موعد مباراة الفريق الأخيرة أمام البطائح بالجولة الثامنة لدوري المحترفين والتي انتهت بالتعادل 3-3.

وقال ما حدث مع الشارقة يعد تقليلاً من احترام الفريق ولاعبيه، حيث خضنا المواجهة الثانية في أسبوع، وأقيمت مباراة البطائح بعد أقل من 48 ساعة على عودة العديد من اللاعبين الدوليين، مشيراً إلى أن خالد الظنحاني شارك في مباراة «الأبيض» أمام البحرين وكان من الضروري الدفع به أمام البطائح لتعويض غياب زميله ميلوني مما أدى إلى إصابته وخسارة خدمات اللاعب قبل 4 أيام من تمثيل الفريق في مهمته أمام السد القطري في دوري أبطال آسيا فيما حصل منافسنا على راحة في الجولة الحالية للدوري القطري.

وأضاف: إن ما حصل مع خالد الظنحاني انطبق على لاعبين دوليين آخرين عدة منهم ماجد راشد والتونسي فراس بالعربي والكرواتي مارو كاتانيتش الذين انضموا للفريق قبل ساعات من مباراة الجولة الماضية ولم يسعفهم الوقت للمشاركة في تدريبات الفريق قبل المباراة.

استفزاز

وتحدث كوزمين عن طرد ميلوني في المباراة قبل الماضية أمام كلباء في كأس مصرف أبوظبي الإسلامي، وقال: لاعبنا تم استفزازه ومع ذلك طرد، مما أجبرنا على مشاركة خالد الظنحاني والذي تعرض لإصابة، وموعد المباراة مع البطائح أثر سلباً على فرص الشارقة في دوري أبطال آسيا إلى جانب الدوري المحلي، ولو كان نادياً آخر تقدم بطلب التأجيل قد تتم الموافقة لكن مع الشارقة لم تتأجل.

مباراة مجنونة

ووصف كوزمين مباراة الشارقة والبطائح بأنها «مجنونة» وكانت صعبة أمام فريق يقوده المدرب رادوي، أحد أبنائه، مشيراً إلى أن فريقه بدأ المباراة في الدقيقة 30 بعدما كان متأخراً بثلاثة أهداف، وأثبت اللاعبون قدرتهم على العودة بعد تقليص الفارق ومعادلة النتيجة مع بداية الشوط الثاني إلى جانب الحصول على بعض الفرص لم يتم استثمارها، وأشاد بفريق البطائح الذي سنحت له بعض الفرص واعتبره من الفرق التي ستصعب مهمة العديد من فرق الدوري.

سعادة

وأعرب ميريل رادوي مدرب البطائح، عن سعادته بمستوى الفريق طوال مباراته مع الشارقة وقال: الأمور كانت تسير على ما يرام في بداية المواجهة، وكما خططنا لكن اللاعبين ظنوا أن المباراة انتهت بعد تسجيل الهدف الثالث، وبعدها حدث ما قلته في المؤتمر الصحافي قبل المباراة بأن لاعبي الشارقة لو حصلوا على فرصة صغيرة سيسجلون منها هدفاً.

وأشار رادوي إلى أن فريقه خسر نقطتين مهمتين أمام الشارقة لأن فريقه كان متقدماً بفارق ثلاثة أهداف قبل أن ينجح المنافس في العودة، وقال: كان بإمكاننا تسجيل المزيد من الأهداف لكن لم نستغل الفرص.

كوزمين: موعد مباراة البطائح أثر سلباً على فرص الشارقة «آسيوياً»

المصدر

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock